OFF Biennale Cairo لماذا نقوم بتنظيم

رغم الجهود الكبيرة التي تقوم بها مصر في تطوير الإنتاج الثقافي بشكل عام، إلا أن تلك الجهود ما تزال قاصرة وغير كافية، فهي جهودا منعزلة عن بعضها البعض ولا تشكل حركة متكاملة. وهو أمر محير جدا بالذات حين ننظر إلى دور مصر على مر آلاف السنين كواحدة من أغنى الدول في العالم في مجال الإنتاج الثقافي والفني.

كانت الثقافة دائما تشكل معادلا للتبادل بين دوائر معرفية مختلفة منتجة للإبداع مما يساهم في تطوير المجتمع الفني. وخلال السنوات القليلة الماضية، تم اختزال إبداع الفنانين المصريين في موضوع واحد بتصنيف إنتاجهم الفني في مصر في إطار الثورة. أدى ذلك إلى تقليص الإبداع الفني ووضعه في إطار ضيق يضم صورا معينة مرتبطة بأحداث بذاتها، مما رسخ وجهة نظر محدودة في عقل المشهد الفني العالمي فيما يخص الفن الذي تنتجه مصر. رغم ذلك، استطاع بعض الفنانين التحرر من ذلك التصنيف المحدود وعرفتهم الساحة الدولية بشكل أوسع من تلك الدائرة الضيقة. يهدف مشروع مثل OFF Biennale Cairo أن يدفع الدفة في اتجاه استعراض متطور للمشهد الفني في مصر، وأن يبتعد عن الأفكار النمطية عن طريق خلق مساحة للإبداع نابضة ودينامية تتخطى حدود المألوف والمتوقع.

علاوة على ذلك، يهدف هذا المشروع إلى بناء علاقات قوية بين مصر ودول العالم في مجال الفنون المعاصرة. كما يهدف أيضا إلى الإسهام في تطوير الفن والثقافة المعاصرين داخل مصر، وذلك بناء على مساهمة فنانين معاصرين في مجالات متنوعة وبأنماط إبداعية مختلفة في مجال الفنون البصرية. كما تهدف أيضا تلك المبادرة إلى فتح قنوات اتصال جديدة بين مصر وبين الساحة الفنية الدولية من أجل السماح بالتبادل الثقافي الذي من شأنه أن يسهم في الإثراء المتبادل بين الجهات المختلفة المشتركة في المشروع، كما يهدف إلى خلق آفاق جديدة بديلة، وإلى تخطي الحدود الجغرافية لاستكشاف الإنتاج الفني في دول أفريقيا، والشرق الأوسط، وأيضا دول الخليج العربي. نحن نعتبر ذلك المشروع خطوة في سبيل اسكتشاف "شيء آخر".